منتدى الدكتور احمد شاكر العلاق

منتدى يهتم بنشر الدراسات التأريخية بصورة عامة وتأريخ ايران وتركيا الحديث والمعاصر بصورة خاصة
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حكم الاسرة القاجارية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الدكتور احمد شاكر العلاق
Admin
avatar

المساهمات : 69
تاريخ التسجيل : 18/10/2012
العمر : 34
الموقع : جمهورية العراق - النجف الاشرف

مُساهمةموضوع: حكم الاسرة القاجارية   الخميس أكتوبر 18, 2012 10:14 pm

ابتدأ حكم العائلة القاجارية , رسميا في عام 1796 م, عندما استولى اغـا محمد خان قاجار على الحكم , وأسس دولته بـعد القضاء على التسيب والانحلال الذي شهدته إيران فـي أواخر العهد ألزندي, وامتد حكمه حتى عام 1797م , واستخدم أقسى اساليب القمع والبطش والإرهاب ضد خصومه , فلم يعرف قلبه يومـا الرحمة والشفقة , وكان لسوء حالته النفسية دورا مهما في اندفاعه لممارسة هذه الأساليب حتى انه لم يتردد في سمل أعين عشرين الفا من سكان كرمان حينما استولى عليها.
شن اغا محمد شاه حربا طاحنة ضد جميع القوى المناهضة لـه , عـلى الجبهتين الداخلية والخارجية ,حتى تمكن في النهاية مـن تحقيق وحدة البلاد السياسية , الأمر الـذي سجله المؤرخون لـه, بمن فيهم الإيرانيون أنفسهم. وفي الوقت الذي توالت انتصاراته , وانفتح الطريق أمـامه توجه نحو فتوحات جديدة في جورجيا , إلا انه اغتيل عـلى يد عدد مـن حراسه الشخصيين في 18 أيار 1797 عن عمر ناهز ثلاثة وستين سنة , ولـما كـان اغا محمد شاه قاجار عقيما ولم يخلف ولدا , تولى مقاليد الحكم بعد مقتله ابن أخيه الذي دخل التاريخ بأسم فتح علي شاه .
تسنم فتح علي شاه الحكم بتاريخ 21 آذار 1798 م , بعد أن أصاب البلاد الفوضى والاضطراب بعد مقتل عمه اقا محمد خان .
دخلت البلاد في عهد فتح علي شاه معتركا سياسيا معقدا كان على الشاه الجديد إن يواجهه بعد اعتلائه للعرش , حيث شهدت مدة حكمه أحداثا داخلية وخارجية متعددة ومعقدة , فعلى الصعيد الخارجي أضحت إيران مسرحا للصراع الدولي , بين كل من روسيا وبريطانيا وفرنسا .
لم يكن فتح علي شاه جريئا , ولا عسكريا مرموقا , بل كـانت لدية رغبة جامحـة للتوسع , فوقع فريسة سهلة للأحداث, والعلاقات الدولية المتشابكة التي حملته علـى دفع بلاده للدخول في عدد من الحروب الخاسرة.وعقد المعاهدات والاتفاقيات غير المتكافئة الـتي اودت بالاستقلال السياسي لايران فضلا عن نهب خيراتها مـن الدول الاجنبية ولا سيما روسيا القيصرية وبريطانيا .
اما الوضع الداخلي فقد شهد ظهور عدد من المدعين بالسلطة والخارجين عليها ، الذين كـانوا فـي نزاع وخصام مستمرين على السلطة وتقسيم الغنائم ، وشكل هؤلاء فـي مجملهم تحديات داخلية واجهت العاهل القاجاري الجديد فتح علي خان ، ومـن بينهم صادق خان شكاك ، ومـحمد خان ،فضلا عــن اخ فتح عـلي شاه , و حسين قلي خان الذي ما تخلى عــما نوى عليه إلا بــعد أن سعت والدتهما للصلح بينهما ، وأصبح حاكما لمدينة كرمان . أما الآخر فهو عم الشاه ، علي قلي خان ، الـذي كـان يتزعم قوة مـن يريفان بأرمينيا وتحرك صوب الـعاصمة طـهران ، إلا أن فتح عـلي شاه تمكن مـن القبض عليه وسمل عينيه ثم إعدامه . استغرقت عمليات القضاء على منافسي فتح علي شاه عـلى العرش ، الـسنوات الأولى من حكمه ، وخلالها تعرضت فيها البلاد إلى الكثير من الويلات والمصائب ، مـن ابادة وفقر وتدهور اقتصادي ، وضعف عام للبلاد، كانت نتيجتها أن أصبحت إيران عرضة للتدخل الخارجي الذي عمق من أزمة البلاد السياسية من دون أن يكون لفتح علي شاه ، أدنى شعور بالمواطنة اتجاه بلاده . وسلم كثيرا مـن منـاصب الدولة إلـى مـوظفين غير كفوئين عـن طـريق الرشوة ، فـقد كـانـت الرشوه مـعمولا بـها مـن أعلى منصب فـي الدولة المتمثل بالشاه إلـى اصغر مـوظف فـي الحكومة ، حتى إن الصدر الأعظم كان يشتري منصبه بمبلغ من المال يقدمه للشاه بنفسه ، وانصرف الموظفون الكبار إلـى ملذاتهم ، تاركين شؤون الدولة فـي أيدي هؤلاء الموظفين الصغار . كما أرهقت الضرائب الباهضة التي فرضها الحكام على الشعوب الأيرانية كاهلهم ، مما أدى إلى انتشار الفساد والفقر والمجاعة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ahmedalalaq.freeiraq.biz
 
حكم الاسرة القاجارية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الدكتور احمد شاكر العلاق :: تاريخ الاسرة القاجارية-
انتقل الى: